مباراتان مهمتان للوكرة و الدحيل في اليد الآسيوية

مباراتان مهمتان للوكرة و الدحيل في اليد الآسيوية

الكويت 25 مارس 2019 / يعود فريقا الوكرة والدحيل الى استئناف مشوارهما غدا في البطولة الاسيوية الحادية والعشرين للاندية ابطال الدوري التي يستضيفها نادي الكويت الكويتي , بعد استراحة قصيرة امس حيث يلتقي الوكرة الصداقة اللبناني في الساعة الرابعة الا الربع عصرا بتوقيت الدوحة ضمن المجموعة الثانية في الدور الرئيسي للبطولة

, اما الدحيل فيواجه بار بار البحريني في الساعة الخامسة والنصف مساء ضمن المجموعة الثانية أيضا
ويسعى كل من فريقا الوكرة الدحيل الى تعزيز حظوظهما في التاهل الى الدور قبل النهائي بوضع الفوز في مباراتيهما الثانية في الدور الرئيسي على التوالي كهدف رئيسي خاصة بعد ان تخطى الدحيل الصداقة اللبناني في مباراته الأولى في هذا الدور وتغلب الوكرة على بابار في مباراته الأولى أيضا ويدرك سفيرا كرة اليد القطرية حجم المسؤولية التي يتحملها كل منهما في إضافة المزيد من الإنجازات التي تتمتع بها كرة اليد القطرية على جميع المستويات القارية والعالمية والدولية ولذلك فجميع أعضاء وفدي لفريقين من الجهاز الإداري والفني واللاعبين لديهم الإصرار الكبير على تحقيق الفوز في مباراتي الفريقين اليوم ليرفعا من اسهمهما في التاهل الى الدور نصف النهائي ومواصلة مسيرتهما في المنافسة على اللقب
والمؤشرات ئؤكد بوضوح قدرة كلا الفريقين على تحقيق الفوز اليوم بعد العروض القوية التي قدمها كل منهما سواء في الدور الأول للبطولة والذي شهد تصدر الدحيل لمجموعته الرابعة ونفس الامر بالنسبة للوكرة الذي تصدر مجموعته الثانية او المباراة الأخيرة لكلا الفريقين في الدور الرئيسي واللتين عكستا الإمكانيات الفنية والبدنية والمهارية العالية التي يتمتع بها لاعبو الفريقين وهو ما أدى الى تفوقهما حيث مزق الدحيل شباك الصداقة اللبناني بفارق 15 هدفا وتبادل لاعبو الفريق التالق حتى ان المباراة تحولت الى مايشبه التقسيمة خاصة في الشوط الثاني بعد ان احكم الفريق سيطرته على اللقاء بشكل كامل كما ان المباراة اكدت على ان الدحيل يتمتع بكتيبة من اللاعبين المتميزين الذين لديهم القدرة على حسم مباراة اليوم ومنهم ساريتش وبلال ليبينيكا حارسي المرمى وكابوتيه واحمد مددي وعبد الرحمن عبد الله وخالد حاج يوسف وفراس شياب ومحمد محجبي وعلاء الدين بلراشد وجونسون وجوفان وصبحي سعيد عبد الله رمزان
بينما قدم الوكرة سيمفونية رائعة في مباراة الفريق الأخيرة امام بابار البحريني والتي عكست مدى الإصرار والتصميم والروح القتالية العالية التي يتميز بها لاعبو الفريق وظهر ذلك بوضوح بعد ان نجح الفريق في تحويل تاخره في الشوط الأول الى الفوز بالمباراة والذي يؤكد على الاعداد النفسي الجيد بجانب الاعداد الفني والبدني المتميزللاعبين وقدرة الفريق على العودة الى المباراة في أي وقت فلقن الفريق بابار درسا قاسيا في الشوط الثاني واربك جميع خطوطه ليحسم المباراة لصالحه
ويمتلك الفريق العديد من اللاعبين الذين يتمتعون بالامكانيات الفنية والبدنية العالية بالإضافة الى التزامهم التكتيكي والخططي المرتفع في المباريات المختلفة التي يخوضها الفريق والقادرون على تنفيذ مهامهم بنجاح في كل مباراة ومنهم محمد تاجوري ومحمد عبد الغفور حارسي المرمى وانيس الزواوي ومصطفى هيبة وومحمود غريب وريان لعريبي وياسين سامي ووجدي سنان وونضال عيسى وجيلاني معرف وخالد الشيمي ومحمد علي وحسن عواض واحمد مرجان وزاركو ماركوفيتش