الغرافة يتأهل لنهائي الكأس الغالية علي حساب الخور

الغرافة يتأهل لنهائي الكأس الغالية علي حساب الخور

تأهل الغرافة الي نهائي كأس سمو الامير لكرة اليد وذلك بعد فوزه الصعب علي الخور 30 – 29 في مباراة نصف النهائي التي جمعتهما مساء اليوم علي صالة الدحيل , وجاء تأهل الغرافة للنهائي بعد مباراة ماراثونية امتدت الي الوقت الاضافي ورميات السبع امتار بعد ان انتهي الوقت الاصلي بالتعادل 24 – 24 والوقت الاضافي بالتعادل 26 – 26 ليحسمها الغرافة في النهاية

بفضل رميات السبع امتار وتألق حارسه احمد المنياوي الذي كانت له الكلمة الاخيرة في قيادة الغرافة الي المباراة النهائية علي اغلي البطولات الخميس المقبل ، ورغم خروج الخور من البطولة الا انه ودعها من الباب الكبير بعد المستوي المتميز وغير المتوقع بقيادة مدربه شريف مؤمن حيث كان قاب قوسين او ادني من التأهل لولا قلة خبرة لاعبيه .


هذا وجاء الشوط الاول من المباراة متكافئ من الفريقين ولم يتمكن اي منهما في فرض سيطرته علي اجواء اللقاء وبدا واضحا حرص كل فريق الشديد علي عدم التأخر في النتيجة و توسيع الفارق وبالفعل ظلت النتيجة قريبة علي بعد هدف او هدفين علي اقصي تقدير لصالح الغرافة وكما كان متوقعا ظل كان الخور منافسا قويا لا يستهان به وقاتل بقوة للدفاع عن حظوظه في ايجاد مكان له في النهائي الغالي وبالفعل تواصل اللعب بمنتهي القوة والندية من جانب الفريقين دون تفوق فريق علي آخر ومع مرور الوقت ظلت الوضع علي ما هو عليه وبدا واضحا ان مدرب الخور شريف مؤمن كانت قراءته للغرافة جيدة ولعب بالطريق التي غلقت الطريق امام الغرافة ولم تلفح تدخلات شوقي بلقاسم مدرب الغرافة في تغيير الامور في هذا الشوط الذي انتهي بنتيجة 12 – 11 لصالح الغرافة ، وفي الشوط الثاني من اللقاء حاول مدرب الغرافة ان يغير من اسلوبه وطريقه اللعب بتسريع وتيرة اللعب والاعتماد علي الكرات المرتدة ( فاست بريك ) وغيرها من الطرق الهجومية بحثا عن توسيع الفارق لاكثر من هدفين ولكن الخور ظل متمسكا بحظوظه في المباراة وقدم مستوي فني متميز واستطاع ايقاف خطورة الغرافة ولعب الصربي نيناد محترف الخور دورا مهما في مساعدة فريقه ليبقي قريبا من الغرافة علي بعد نقطة ومع الوصول الي منتصف هذا الشوط تمكن الخور من ادارك التعادل للمرة الاولي 19 – 19 ولكنه لم يستغل هذا التعادل وعاد الغرافة وتقدم بفارق هدف واتيحت له الفرصة لتوسيع الفارق ولكن المتألق محمد السوسي حارس الخور تصدي للعديد من الكرات الخطيرة ورميات السبعة امتار واعطي فريقه ثقة كبيرة للبقاء في الصراع بالمباراة بحثا عن الفوز والصعود للنهائي ، وبالفعل نجح الخور في ابقاء النتيجة معلقة للنهاية ولم يفرط في المباراة لينتهي الوقت الاصلي بالتعادل 24 – 24 ويلجأ الفريقين الي الوقت الاضافي لحسم النتيجة وتحديد هوية الفريق المتأهل الي المباراة النهائية ولكن ظلت نتيجة المباراة معلقة في الوقت الاضافي حتي اللحظة الاخيرة ورغم ان الخور كان قاب قوسين او ادني من الفوز والتأهل ولكن الغرافة تعادل في الكرة الاخيرة عن طريق عبد الرزاق مراد لينتهي الوقت الاضافي بالتعادل 26 – 26 ويلجأ الفريقين الي رميات السبعة امتار لحسم النتيجة وتحديد هوية الفريق المتأهل وبالفعل ينجح الغرافة في تحقيق الفوز 30 – 29 بفضل تألق حارسه احمد المنياوي .