أدعم اليد يكتسح تشيلي ويلعب مع روسيا على المراكز 13-14 ببطولة العالم لليد

 أدعم اليد يكتسح تشيلي ويلعب مع روسيا على المراكز 13-14 ببطولة العالم لليد

كولن / المانيا 19 يناير 2019 /  حقق منتخبنا الوطني فوزا كبيرا علي منتخب تشيلي بنتيجة 37 – 27 وذلك في المباراة التي جمعتهما اليوم بمدينة كولن الالمانية ضمن منافسات كأس الرئيس والمراكز الترتيبية

من الثالث عشر وحتي السادس عشر من بطولة العالم لكرة اليد التي تجري منافساتها حاليا في ( المانيا – الدنمارك ) وحتي 27 من الشهر الجاري

، وبهذا الفوز تأهل العنابي لملاقاة المنتخب الروسي اليوم علي كأس الرئيس والمركزين الثالث والرابع عشر فيما تلعب تشيلي اليوم مع مقدونيا علي المركزين الخامس والسادس عشر في الترتيب العام ، وقدم منتخبنا مباراة كبيرة واستحق الفوز بعد ان انهي الشوط الاول متفوقا بفارق عشرة اهداف 21 – 11 وذلك بفضل تألق حارسنا ساريتش . هذا ودخل منتخبنا المباراة بقوة بحثا عن التقدم ووضع منتخب تشيلي تحت ضغط تعديل النتيجة وبالفعل استطاع العنابي ان يتقدم بفارق هدفين في الدقائق الاولي من المباراة وحاول منتخب تشيلي البحث عن تعديل النتيجة والدخول في اجواء المباراة لكن منتخبنا حافظ علي تقدمه ووسع الفارق الي ثلاثة أهداف 8- 5 و9 – 6 بعد مرور عشرة دقائق من الشوط الاول وتواصل اللعب بقوة من جانب منتخبنا الذي بدا عازما علي تحقيق الفوز في هذه المباراة للخروج من البطولة بأفضل مركز ممكن ، ونجح العنابي في توسيع الفارق الي خمسة أهداف دفعة واحدة بنتيجة 11- 6 ومن ثم الي فارق ست أهداف 12 – 6 بفضل تألق حارسنا ساريتش وهنا طلب مدرب تشيلي الوقت المستقطع الاول في المباراة من اجل إعطاء تعليمات للاعبيه بإيقاف خطورة العنابي وتهدئة رتم المباراة ومع العودة الي استئناف اللعب من جديد واصل العنابي الأفضلية وواصل ساريتش تألقه في الدفاع عن مرمانا ليواصل منتخبنا التقدم ويوسع الفارق الي سبعة أهداف بنتيجة 15 – 8 وتواصل اللعب بقوة من جانب العنابي من اجل انهاء الشوط الاول بأفضل نتيجة ممكنة ووصلت النتيجة 20 – 9 لصالح منتخبنا وتواصل اللعب بقوة في آخر الثواني من هذا الشوط لينتهي بتقدم العنابي بنتيجة 21 – 11 . وفي الشوط الثاني من المباراة حاول العنابي الحفاظ علي تقدمه الكبير الذي انهي عليه الشوط الاول وبالفعل نجح في ذلك خلال الدقائق الاولي علي الرغم من خروج الحارس الاساسي ونزول رشيد يوسف الحارس الثاني وتواصلت المحاولات من الفريقين حيث بحث منتخبنا عن توسيع الفارق او الحفاظ علي تقدمه الكبير علي اقل تقدير وفي المقابل لم يكن خيار امام تشيلي سوي المحاولات المتتالية لتقليص الفارق والعودة الي اجواء المباراة الا ان الوضع استمر كما هو عليه بفارق العشرة اهداف لصالح منتخبنا ووصلت النتيجة 26 – 15 لمنتخبنا بعد مرور عشرة دقائق من هذا الشوط وتواصل اللعب ولكن بتراجع تدريجي في اداء منتخبنا مما منح الفرصة لمنتخب تشيلي لتقليص الفارق الي سبعة اهداف 30 – 23 وتواصل اللعب في الدقائق الاخيرة من المباراة بكل قوة من الطرفين حيث حاول منتخبنا الحفاظ علي تقدمه وتحقيق الفوز فيما منتخب تشيلي راح يبحث بكل الطرق عن التعديل ووصلت النتيجة 33 – 26 لمنتخبنا قبل خمسة دقائق من النهاية ونجح العنابي في انهاء المباراة لصالحه متفوقا بفارق عشرة اهداف 37 – 27 .