يدنا القوية الى نهائي الآسيوية

يدنا القوية الى نهائي الآسيوية

تأهل منتخبنا الوطني إلى نهائي بطولة آسيا لكرة اليد التي تستضيفها الكويت حالياً، بعد فوزه المستحق على المنتخب البحريني بنتيجة 28-24، ليحافظ «الأدعم» على فرصته في التتويج باللقب للمرة الرابعة على التوالي.
المباراة التي أقيمت ليلة أمس شهدت تفوقاً واضحاً لمنتخبنا من اللحظات الأولى حتى نهايتها، حيث لم يترك أي فرصة للمنتخب البحريني للتقدم في النتيجة، أو حتى التعادل ولو لمرة واحدة، وانتهى الشوط الأول لصالح الأدعم بنتيجة 14-11.

تأهل منتخبنا الوطني إلى نهائي بطولة آسيا لكرة اليد التي تستضيفها الكويت حالياً، بعد فوزه المستحق على المنتخب البحريني بنتيجة 28-24، ليحافظ «الأدعم» على فرصته في التتويج باللقب للمرة الرابعة على التوالي.
المباراة التي أقيمت ليلة أمس شهدت تفوقاً واضحاً لمنتخبنا من اللحظات الأولى حتى نهايتها، حيث لم يترك أي فرصة للمنتخب البحريني للتقدم في النتيجة، أو حتى التعادل ولو لمرة واحدة، وانتهى الشوط الأول لصالح الأدعم بنتيجة 14-11.


بهذه النتيجة الرائعة ثأر منتخبنا من هزيمته قبل شهرين من البحرين في تصفيات الأولمبياد، وضرب موعداً في النهائي -مساء غد الاثنين- مع المنتخب الكوري الجنوبي الذي فاز، أمس، في المباراة الأخرى لنصف النهائي على المنتخب الياباني بنتيجة 34-32، بعدما انتهى الشوط الأول لصالح اليابان 19-16.
تحديد المراكز
واكتفى المنتخب الكويتي بالمركز الثامن، بعدما خسر أمس أمام المنتخب السعودي 19-24 في مباراة تحديد المركزين السابع والثامن. وحل المنتخب الإماراتي خامساً بعد فوزه، أمس، على نظيره الإيراني 29-26 في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس.


العبد الله: لاعبونا أسعدونا


اعترف عبد الكريم العبد الله، رئيس جهاز كرة اليد بنادي الوكرة، بأنه كان يشعر بقلق كبير قبل المباراة، رغم ثقته الكبيرة في قدرات لاعبي الأدعم، مشيراً إلى أن البحريني من أفضل المنتخبات الآسيوية.
وقال العبد الله: «أحرص على متابعة جميع المباريات في الصالة لمساندة المنتخب، والحمد لله أن لاعبينا كانوا على قدر المسؤولية، ونجحوا في إيقاف خطورة لاعبي البحرين معظم فترات اللقاء، مباريات قطر مع البحرين تحفل بالحماس والندية دائماً وعشاق كرة اليد يستمتعون بمثل هذه المباريات دائماً».

محمد جابر: حافظنا على فرصتنا في الفوز باللقب


أبدى محمد جابر أمين السر العام بالاتحاد القطري لكرة اليد، ارتياحه الشديد للنتيجة التي انتهت عليها مباراة أمس، وقال إن أجمل ما في هذه النتيجة هو المحافظة على فرصة المنافسة على اللقب، وقال جابر: «رغم أننا حققنا هدفنا الأهم قبل عدة أيام بالتأهل إلى المونديال، فإننا تعاهدنا مع اللاعبين على ضرورة المنافسة على اللقب، واتفقنا على بذل أقصى ما لدينا حتى نتمكن من التتويج ببطولة آسيا للمرة الرابعة على التوالي».
وأضاف: «منتخبنا المرشح الأول للقب النسخة التاسعة عشرة، ونحن سنتمسك بحظوظنا كاملة في المباراة النهائية، من أجل الصعود إلى منصة التتويج، وإسعاد الشارع الرياضي القطري».
وواصل: «رغم أن منتخبنا نجح في الفوز على جميع منافسيه، فإن هذا لا يعني على الإطلاق أن مباراة غدٍ ستكون سهلة للعديد من الأسباب، يأتي في مقدمتها بالطبع أن المباريات النهائية يكون لها اعتبارات خاصة دائماً، كما أن هناك بعض المنتخبات التي لا تظهر كل قوتها في الأدوار الأولى وتحقق المفاجآت في الأوقات المهمة، لذلك فإن علينا الحذر كثيراً».

القائم بأعمال السفارة القطرية في الكويت:
الروح العالية قادت إلى الانتصار الرائع


أشاد سعادة محمد مطير العنزي، القائم بأعمال السفارة القطرية في الكويت، بالروح العالية التي أدى بها لاعبونا اللقاء، وقال إنها لعبت دور البطولة في تحقيق الفوز الرائع والتأهل المستحق إلى نهائي البطولة الآسيوية.
وقال سعادته: «جميع أعضاء الفريق كانوا عند حسن الظن بهم، وقدموا مباراة نموذجية، ونتمنى استمرارهم بالروح ذاتها في المباراة النهائية، لأن المنافس لن يكون سهلاً، ونحن نسعى إلى التتويج باللقب، وثقتي كبيرة جداً في جميع اللاعبين، وبإذن الله سيتمكنون من إسعاد الشارع الرياضي القطري».

الهيل: اقتربنا من تحقيق جميع أهدافنا


أشاد يوسف الهيل، مدير منتخبنا، بالمستوى الذي قدمه «الأدعم» أمس، وقال: «رغم فرحتنا الكبيرة بتحقيق هدف التأهل إلى نهائيات كأس العالم العام المقبل، فإن هذا لا ينسينا أن المهمة لم تنتهِ، وأن أمامنا مباراة صعبة جداً في النهائي ونحتاج فيها للتحلي بأعلى درجات التركيز حتى نصعد إلى منصة التتويج للمرة الرابعة على التوالي، لذلك فإننا لا نريد أن نفرط في الفرحة، رغم ارتياحنا الشديد لتجاوز عقبة المنتخب البحريني الصعبة». واختتم: «جميع اللاعبين قدموا أقصى ما لديهم، نحن أتينا إلى الكويت من أجل التأهل إلى كأس العالم أولاً، وبعد ذلك البحث عن لقب البطولة، وأعتقد أننا اقتربنا كثيراً من تحقيق جميع أهدافنا».

الشعبي: جميع اللاعبين كانوا رجالاً


عبر أحمد الشعبي، رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد، عن سعادته لفوز المنتخب، وقال في تصريحاته -عقب اللقاء- إن جميع أعضاء الفريق كانوا عند حسن الظن بهم، وأكدوا جدارتهم ورغبتهم القوية في المنافسة على اللقب، وأنهم لا يريدون الاكتفاء بالتأهل إلى نهائيات كأس العالم.
وأضاف: «جميعنا يعلم قوة المنتخب البحريني، وكان فاز علينا قبل شهرين في تصفيات الأولمبياد، وبالتالي كانت المباراة مهمة جداً بالنسبة لنا، ونجحنا في تجاوز هذه العقبة، وحافظنا على فرصتنا في المنافسة على اللقب».
وواصل: «جميع اللاعبين كانوا رجالاً، وقدموا مباراة كبيرة تليق باسم منتخبنا، كما أن الجهاز الفني بقيادة المدرب الإسباني فاليرو ريفيرا درس المنافس جيداً حتى خرج بالمباراة إلى بر الأمان».

العنزي: منتخبنا الأفضل

أكد عادل العنزي، رئيس بعثة الأدعم، أنه كان على ثقة كبيرة في قدرة منتخبنا الوطني على تجاوز عقبة المنتخب البحريني رغم صعوبتها، وقال إن الأدعم لا يفكر إلا في الألقاب، وأضاف: «منتخبنا فاز في جميع مبارياته بالبطولة، وهو الوحيد الذي أنهى الدورين الأول والرئيسي دون خسارة، وبالتالي كان من الطبيعي أن يكون منتخبنا المرشح الأبرز للفوز».
واختتم: «لا أريد استباق الأحداث، فما زالت أمامنا محطة تفصلنا عن التتويج باللقب، ولكني متفائل وثقتي كبيرة في جميع اللاعبين في أنهم لن يتوقفوا عن العمل إلا عندما يصعدون على منصات التتويج».